إطلاق النسخة الثانية لبرنامج “مصالحة” و26 ألف سجين استفادوا في المرحلة الأولى

في كلمة للمندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج ألقاها أخيرا أمام لجنة العدل والتشريع بمناسبة تقديم ميزانية مندوبية السجون، قال إن المندوبية العامة، واصلت تنفيذ خطتها المتعلقة بترويج خطاب التسامح ومحاربة الفكر المتطرف بالسجون من خلال منهجية التثقيف التي أتاحت استفادة أزيد من 26.000 سجين منذ إطلاق برنامج “مصالحة”.

وأضاف أنه “تم إطلاق النسخة الثانية لبرنامج مصالحة الذي تم فيها الحفاظ على نفس المنهجية والهيكلة المعتمدة خلال النسخة الأولى مع مراعاة 3 عناصر أساسية متعلقة بتحصين النتائج المحققة خلال النسخة الأولى، والانفتاح على شركاء جدد لتأطير أنشطتها والرفع من عدد المستفيدين”.

وقد عرفت برنامج “مصالحة” في نسخته لهذه السنة، استفادة 50 مشاركا، 22 منهم شملهم العفو الملكي السامي، حيث استفاد 17 معتقلا منهم من العفو مما تبقى من العقوبة و5 من التخفيض من العقوبة..
بتصرف عن موقع le360