مشكلة مسلمي بورما محاولة لقراءة عقلانية

أحمد سعد زايد
الروهينجا هم عرق مختلف اقرب للهندي او البنغالي ومختلف عن اغلبية اهل بورما اللي هم اقرب عرقيا لشعوب الهند الصينية مش كده وبس لا الاقلية الروهينجية كمان مسلمة والاغلبية البورمية بوذية.
طيب ايه اللي حصل ما يعيشوا مع بعض عادي ووحدة وطنية وكده.
طبعا محصلش والسبب بالاضافة للخلاف العرقي والديني وتعصباته وكل واحد شايف عرقه ودينه افضل عرق واجمل دين
كمان فيه رواسب سياسية من ايام الاحتلال البريطاني وتعاون الاقليات ضد الاغلبية الاقلية هنا مسلمة ومشاكل الاستقلال لعب فيها اطراف كتير شوية مع وشوية ضد بريطانيا زائد خلاف على الحدود واتهام الروهينجا بانهم تبع بنغلاديش مش تبع بورما وطابور خامس فمعظمهم اصلا رعايا في بورما بدون جنسية ولا هوية ولا تعليم.
والحكومة عسكرية في بورما مستبدة من عشرات السنين وسجنوا الرئيسة الحقوقية بتاعتهم سابقا وابوها كمان اللي كان احد زعماء الاستقلال وافرجوا عنها من كم سنة من الاقامة الجبرية ورغم انها حقوقية معرفتش تعمل حاجة ومضطرة لمنافقة الاغلبية المتعصبة وزعماء الجيس اللي لسه مسيطريين رغم كونها الست الحاكمة الرسمي لكنها طرطور بين الاصولية الدينية والحكم العسكري يا ولداه واللي زاد الطين بله ودمر الروهينجا عصابات بوذية متدينة ومقابلها عصابات اسلامية تحمل السلاح فجعل الالاف من الروهجينا تهرب لبنجلاديش وبنجلادش المسلمة مش عاوزاهم مش ناقصين فقر وغلب واغلب الروهنيجا جهلة اميين ومرضى وبورما اصلا تعاني كلها من الفقر والمرض والاستبداد واعفن دولة في دول شبه جزيرة الهند الصينية.
وتعامل العقل العربي والاسلامي مع الازمة كالعادة خرافي وفاشل وعايش في نظرية المؤمراة بدون فعل حقيقي حناجر صارخة زي قلتها والعقل المتعصب الديني متخلف بطبعه فوقت ما يكون اغلبية يطلع دين الاقليات ويفشخ دين ابوهم ووقت لما تدور عليه الايام ويكون اقلية يقول فين حقوق الانسان واحنا مضطهدين وفين الاعلان العالمي لحقوق الانسان
طيب نستفيد من كل الرغي ده ايه:
١ التعصب الديني والفوقية الدينية اوسخ شرور البشرية.
٢ بنفس الدرجة من العفانة نظريات التفوق العرقي ووهم الاستعلاء بالجنس.
٣ خسة النظام الدولي وعدم اعترافه الا بالقوة وغياب القانون الدولي الا وفقا لرعبة الكبار.
٤ من اكثر الاديان سلام و وداعة البوذية ورغم كده لها قراءات لا انسانية قذرة تمقت للمخالف ورغم مده في التاريخ هي اقل عنفا من الهندوس والجميع اقل عنفا من الابراهيميين وعمايلهم السودة في التاريخ باصدارات الدين المنتسب لابراهيم الثلاثة.
٥ السياسة يا جماعة وخصوصا نصيحة لقومي من المتحدثين بالعربية ليست خطابة عصماء او غباوة متعافية بجهل وتعصب او حتى مناداة.
٦ الحقوقية والمعارضة السابقة والحاصلة على جايزة نوبل في السلام والحاكمة الحالية اونج سان سوكي مثل توكل كرمان وقت الجد انحازت للاغلبية وباعت مبادئها من اجل ارضاء الاغلبية البورمية وخوفا من الاقلية الاصولية المتشددة البوذية.
٧ السياسة الدولية وخصوصا امريكا ومش هم بس حتى دول الدرجة التالتة محورها المصلحة والمنفعة مش خرافات الاديان او الواثيق الدولية لكنهم جميعا يوظفون ذلك لمصالحهم.
٨ الامم المتحدة طلعت بيان رسمي من يومين بتناشد حكومة بورما بالحفاظ على رعايا وعدم استغلال الجيش البرمي للقوة المفرطة امام رعايا بورما الروهينجا ايوة رعايا معظمهم معهمش الجنسية ومقمين في بورما زي البدون في بعض الدول العربية والتخلف كله واحد.
٩ معظم الصور اللي بيشيرها متعاطفين مكذوبة من حوادث وكوارث انسانية في افريقيا الوسطى وفيضانات لم يتعاطف معها مدعي نصرة الانسانية وتعاطفهم دافعه العنصرية او التعصب الديني وانا معهم لو كانوا صادقين في نقلهم وشعورهم الانساني طبعا.
وهنا شرح بسيط علو قناتي لشاهد عيان لما كنت بزور جنوب شرق اسيا والهند الصينية:
https://youtu.be/plqMQ9hjDnI

2 تعليقان

Click here to post a comment